10 حيوانات رائعة تعلمنا أن نحب وأن نكون مخلصين

انشر على

 

نميل نحن البشر للنظر لأنفسنا أننا أكثر المخلوقات إخلاصاً وتفانيا في العلاقات العاطفية ولكن، في الواقع يوجد حيوانات محبة وتبقى مخلصلة لزوجة واحدة مدى الحياة ولا تذهب وراء نزواتها الخاصة وتحافظ على زواجها للنهاية.

وهنا قائمة بعشرة حيوانات تتزاوج لمدى الحياة:

البطاريق: هذه الطيور لديها قلوب كبيرة على الرغم من كونها تعيش في البرد القارس في القارة القطبية الجنوبية يبقى الزوجان مع بعضهم البعض لسنوات عديدة ويقوم كل من  الذكور والإناث باحتضان البيض وتغذية أطفالهم فيما بعد.

البجع: يبقى البجع وفيا طوال حياته، ولحياتهم الأسريه العديد من الصفات العظيمة منها الصداقة والاهتمام ورعاية بعضهم البعض.

النسور: لربما اختارالأمريكيين النسر شعاراً لأمتهم بسبب طبيعتها المخلصة.

قرد الجيبون: هذه الحيوانات لا تمثل سندا قويا فقط ولكنها أيضا تمتلك حقوقا متساوية في علاقاتهم.

القطرس: على ما يبدو يعرف القطرس سر الحفاظ على الحب قوياً - على الرغم من «رحلات العمل» الطويلة المدى الذكر وطقوس رقص الأنثى الحمقاء الرقيقة.

الذئاب: ذكور الذئاب مهتمة للغاية ولطيفة مع شريكاتها، الموت هو الشيء الوحيد القادرة على الفصل بينهم.

القنادس: تنظم القنادس أسر تترأسها الإناث لذا فالسرفي العلاقة الطويلة والسعيدة يكمن في الحكمة اللامتناهية للأنثى.

حمام القمري: تظهر أزواج حمائم القمرية بشكل منتظم في الفن والأدب وهناك سبب كونها أصبحت رمزا للمحبة والتفاني، في الواقع إن قصيدة شكسبير الشهيرة «العنقاء وحمام القمري» كانت مستوحاة من هذه الطيور.

الثعالب: في حالة وفاة أنثى الثعلب لا يبحث الذكرعن شريكة آخرى ويبقى بلا شريكة لبقية حياته.


البوم: يلاطف ذكر البوم أنثى البوم لمدة عام تقريبا وبعدها يقوم ببناء عش ويدعو الأنثى لتشاركه في المنزل وفي حال أعجبها المنزل وتزاوج الطائران يتولى ذكر البوم الدور الرئيسي في رعاية أفراد العائلة. 

انشر على